الرئيسيةالعابمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
اخر موضوع
الوقت
العضو
الأربعاء أبريل 01, 2015 1:00 pm
الخميس مارس 26, 2015 5:49 pm
الإثنين مارس 23, 2015 5:50 pm
الخميس فبراير 26, 2015 2:40 pm
الخميس فبراير 26, 2015 2:34 pm
الخميس فبراير 26, 2015 2:33 pm
الخميس فبراير 26, 2015 2:22 pm
الخميس فبراير 26, 2015 2:21 pm
الأربعاء نوفمبر 05, 2014 12:46 pm
الثلاثاء نوفمبر 04, 2014 2:41 pm

شاطر | 
 

 غصة حنين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fouad
مشرف عام
مشرف عام
avatar

معلومات العضو
المشاركات : 3484
الجنـس : ذكر
الـعـمــر : 25
السٌّمعَة : 51
بـــلادي : المغرب
انـــنــي : غير معروف
مـزاجـي :
مـهنـتي : طالب
هوايـتـي :

مُساهمةموضوع: غصة حنين   الخميس يوليو 26, 2012 12:06 pm


غصات الحنين




في رحلة الحياة في طرقاتها الوعرة في ازقتها الموحشة


في ضخم احسياسناا وفي لحظات افراحنا واحزاننا نسير بخطى ثابته حينا ومتعثرة احيانا


فالرحلة متعبة وليست من البساطة بمكان وقد تكون مضنية للبعض


ولكنا مجبورين على المسير فهذه اقدارنا


يرافقنا في مسيرتنا اشخاص





(منهم)


من ابتدى معنا منذو انطلاقتنا نحو الرحلة المحتومة


فهوى سبب وجودنا بعد الخالق عز وجل هؤلاء يسيرون معنا ياخذون بايدينا لكي نخطو خطواتنا الاولى


فهم الماء وهم الزاد وهم العون والسند وكم نميل عليهم اثناء المسير


عندما يبلغ بنا التعب اشده نتكئ عليهم فيسنادونا بصمت هؤلاء


وجودهم حتمي ولا يلهيم عن المسير بدروبنا غير هادم الذات


هؤلاء نحن اليهم ونحنوا بين جناباتهم نحن اليهم وهم امام اعيننا


فحنيننا لهم ابدي وحاجتنا لهم ملحة في كل حين





(ومنهم)


من شقت ارواحهم من ارواحنا فكم انتظرنا قدومهم وكأن عجلت الزمن توقفت حتى يأتوا


نريدهم رفقاء السفر البعيد نريدهم واحات الصحاري القاحلة


نريدهم نسمات هوى عذبة تداعب ارواحنا في هجير الايام المحرقة


فنستأنف معهم الرحلة نتفق تارة ونختلف تارة اخرى نميل عليهم مرة ويميلوا علينا مرات


قد نخلف معهم احيانا فنحث المسير مبتعدين وفي اعماقنا الف دمعه


رغم يقيننا انهم سيلحقون بنا


كم يغمرنا الحنين في تلك اللحظات الفاصلة بين تريثنا المتعمد واندفاعهم نحونا


في تلك اللحظات يهمس لنا الحنين انهم اغلى من ارواحنا


وانا لا نقوى المسير بدونهم




(منهم)


من فتحنا اعيننا على الدنيا لنلقاهم متلهفين للسير معنا كانوا يحصون خاطواتنا


يجبرون عثراتنا وكم امتدت ايديهم لتميط الاذى عن طرقاتنا


كانت اعينهم تفيض بالبشر لتواجدنا يتردد صدى نبضاتهم في


صدورنا نستلهم من عزيمتهم الاصرار على متابعة المسير


فلقد احبوا تواجدنا وارادوا ان نشاركهم رحلاتهم


ساروا معنا حينا من الدهر فتوقف بهم قطار العمر فشعرنا حينها ان رحلتنا نحن ايضا توقفت


ولكن وجدنا انفسنا مرغمين على المسير تسكنا غصة لاتفارقنا ابدا


فالحنين لهم يمتد بامتداد الرحلة ونياط قلوبنا تتقطع بحرقة عندما نبحث عن ملامحهم


لكي تخبرنا ان كنا نسير على الطريق الصحيح فلا نجدها


فنسير مسكونين بحنين ازلي





(ومنهم)

هبات السماء فالخالق سبحانه هو من يقرر متى يهبنا فنجدهم هكذا فجئة في طريقنا


لانعلم اي رياح طيبة جاءت بهم واي سماء امطرتنا بوابل مزنهم الطاهر


هؤلاء لا نحتاج ان نتعرف عليها ولا يطروا لسؤالنا عن اسمائنا


فمعرفتنا بهم ممتده من قبل ان ترى اعيننا النور من قبل حتى ان نُكون في بطون امهاتنا


فبمجرد ان نراهم نعرف انهم جنتنا الموعودة ورفقاء رحلتنا حتى نهايتها


معهم تتغير السبل وتختلف المسافات معهم تكتسي مساراتنا بالعشب


فقد جبلوا على ان يجعلوا طريقنا مفروشة بالورود على تذليل الصعاب امامنا


فالرحلة معهم لاتعرف الزمان ولا المكان فقد مزجت ارواحنا بارواحهم واصبحنا نشعر بهمة


اكبر للمسير عبر رياض العمر معا


هؤلاء نعي تماما بانا لن نخسرهم طالما هناك نبض بقلوبنا وقلوبهم فصلاتنا بهم


تبقيهم ملازمين رحلتنا ما حيينا فهم الاباء ان شاءوا وهم الاخوان انا ارادوا وهم الابناء


وهم الاحباء وهم الاصدقاء وهم الاهل والوطن


هؤلا اغلى من ارواحنا فسعادتهم هي سعادتنا واهاتهم تلج صدورنا قبل صدورهم


هؤلا يجتمع فيهم كل البشر ونحبهم بكل الطرق ونميل عليهم بكليتنا وكلنا ثقة
بانهم سيسندونا ويلتقطونا قبل ان نقع على الارض فهم كذك الجدار الذي نحتاج ان نستند عليه


اذا ارهقتنا السنين واضنتنا الرحلة


حنيننا لهؤلاء يختلف ويتسم بالجنون حنين مستبد


فحنيننا لهم حنين روح لروح تسكنها





(ومنهم)



من تضعهم الاقدار في طريقنا اخرون تجمعنا بهم الصدف


بامتداد الرحلة فنشعر وكاننا نعرفهم وبانهم ليسوا عابري سبيل


ونلتمس منها انهم يبادلونا نفس الشعور نختلق الاعذار نحن وهم كي تجمعنا الطريق


نشعر بصمت بأئتلاف اروحنا مع ارواحهم نقترب منهم اكثر


وكم نتفأجاء عندما نكتشف الى اي حد هم يشبهونا فهم يفهمونا


قبل ان نتكلم يشاركونا نفس الاهتمامات


مايبكينا يبكيهم وما يسعدنا يسعدهم بل تكاد تكون عيوبهم هي عيوبنا واخطائهم نفس اخطائنا


كم هو رائع ان يبكينا موقف ماء فنلتفت نحوهم فنرى دموعهم تنهمر كالغيث


فنستغرب الى اي حد تتشابه الارواح


نعجز احيانا على تفسير مشاعرنا نحوهم وكل ماندركه ان تواجدهم مهم لنا وان رؤيتهم تسرنا


وكم نتمنى في قراره انفسنا ان نسير معا طوال الرحلة ارواح حرة طليقة لا تكبلها الالتزامات


فلا اهداف لنا من الاقتراب منهم سوى الفة الروح وشعور غامض بانهم جزاء منا


وكم يحزننا ان نلتمس ابتعادهم عنا فهل نحنو اخطاءنا في حقهم دون ان نشعر


ام هم فضلوا السير بعيد عنا



الذي اعلمه انها قداختلفت بنا السبل


وان كنا نسير في طريق متوازي فنلمح نظراتهم لنا وقبل ان يشيحوا بها بعيدا مدعين عدم الاهتمام


نلمح فيها حنينهم لنا


فنتسئل هل ستجمعنا بهم الرحلة مجددا هل هناك محطات قادمة سنصادفهم فيها


كل مانعلمه انه سيظل لهم حنين محير يسكن حنايانا



  1. حبنــــــــــا في الله حــــــــــــــــبُ
    زانــــــــــــه قلـــــــــبٌ و لــــــــبُّ
    ما رمــــــــانـــــــا في شـــــــراكٍ
    و هنـــــــــانا فيــــــــه رحــــــبُ
    ديننــــــــــــا يحييـــــــه دومـــاً
    حسبـــنــــا الإيمــــــان حســــبُ
    حبنـــــــا في الله حـــــــــــــــبُ
    غيـــــــــره زيـــــفٌ و جـــــــدبُ
    غيرنـــــــا يهـــــــــــوى زوالاً
    إن مـــــــــــــا نهواه عـــــــــذبُ
    إننا نجنــــــي وفــــــــــــــــاءً
    جنيــــــــــــه في الـــــبغض صعبُ
    كلمــــــا زدنــــــــــاه حبــــــاً
    زهــــــــــــــــرة الإخلاص تربـــو
    و حففنــــــــاه بصــــــــــدق ٍ
    جـــــــــذوة الأضغــــــــان تخبـــو
    حبنـــــــــــــــا في الله حــب ُ
    حـــبنـــــــــــــا يــــحييـــــــــه ربُ










[
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
the red rose
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

معلومات العضو
المشاركات : 654
السٌّمعَة : 24
انـــنــي : فلسطيني
مـزاجـي :
مـهنـتي : طالب
هوايـتـي :

مُساهمةموضوع: رد: غصة حنين   الجمعة يوليو 27, 2012 8:17 am

كلام رائع وجميل

يعطيك العافية


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fouad
مشرف عام
مشرف عام
avatar

معلومات العضو
المشاركات : 3484
الجنـس : ذكر
الـعـمــر : 25
السٌّمعَة : 51
بـــلادي : المغرب
انـــنــي : غير معروف
مـزاجـي :
مـهنـتي : طالب
هوايـتـي :

مُساهمةموضوع: رد: غصة حنين   الجمعة يوليو 27, 2012 2:40 pm

the red rose كتب:
كلام رائع وجميل

يعطيك العافية

مرورك الاروع
شكرا لك



  1. حبنــــــــــا في الله حــــــــــــــــبُ
    زانــــــــــــه قلـــــــــبٌ و لــــــــبُّ
    ما رمــــــــانـــــــا في شـــــــراكٍ
    و هنـــــــــانا فيــــــــه رحــــــبُ
    ديننــــــــــــا يحييـــــــه دومـــاً
    حسبـــنــــا الإيمــــــان حســــبُ
    حبنـــــــا في الله حـــــــــــــــبُ
    غيـــــــــره زيـــــفٌ و جـــــــدبُ
    غيرنـــــــا يهـــــــــــوى زوالاً
    إن مـــــــــــــا نهواه عـــــــــذبُ
    إننا نجنــــــي وفــــــــــــــــاءً
    جنيــــــــــــه في الـــــبغض صعبُ
    كلمــــــا زدنــــــــــاه حبــــــاً
    زهــــــــــــــــرة الإخلاص تربـــو
    و حففنــــــــاه بصــــــــــدق ٍ
    جـــــــــذوة الأضغــــــــان تخبـــو
    حبنـــــــــــــــا في الله حــب ُ
    حـــبنـــــــــــــا يــــحييـــــــــه ربُ










[
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
غصة حنين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات البركان :: منتديات البركان العامة :: منتديات البركان العامة :: منتدى المواضيع العامة-
انتقل الى:  
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع